حول حصر التعليم في السنة الأولى على المدارس العمومية

حول حصر التعليم في السنة الأولى على المدارس العمومية

– يفترض أن هذا الإجراء يتطلب صدور مرسوم أو قرار أو تعميم يعلن عنه رسميا ويلزم به، وهو ما لم يحصل حتى الآن.

– هذا القرار ينبغي أن تصاحبه خطوات عملية لإعادة الثقة في المدرسة العمومية، تبدأ بمحاربة الاكتظاظ وتوفير المدرسين ونظافة الأقسام.

– يتطلب وضع القرار موضع التنفيذ مستوى عاليا من الصرامة في معاقبة المتحايلين، ويقتضي ذلك إقرار ونشر النصوص القانونية والتعريف بالترتيبات التي تتضمنها.

– يلاحظ أن التحايل على القرار بدأ فعلا، فعدد من المدارس الحرة يسجل التلاميذ مباشرة في السنة الثانية؛ وأخطر ما في الأمر أن بعض ذلك يتم بالتمالؤ مع ذوي التلاميذ وإدارات المدارس العمومية، من خلال تسجيل الأطفال رسميا في مدارس عمومية وتدريسهم عمليا في مدارس خاصة.

الهيبه الشيخ سداتي

شاهد أيضاً

متي نسلخ ونتحرر من براثين القبلية والجهوية والعسك ديكتاتورية، وهيمنة أجهزة وزارة الداخلية، قلعة الاستبداد؟؟

في بداية التسعينات من القرن الماضي كادت في المجتمع، والسياسة، والإعلام، أن تبدأ عندنا عملية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *